ضيف الموقعمنوعات ريسونيةمواقف

صفحة الاتحاد أغلقت، وموقعه يتعرض إلى محاولة الاختراق..

إلى أمتنا الإسلامية بجميع مكوناتها
إلى جميع المنصفين الواقفين مع الحق والصوت الحر في العالم
إلى السادة العلماء بصورة خاصة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسبب مواقف الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين لصالح الحق ودعمه لقضايا أمتنا أُغلقت صفحتنا اليوم مع الأسف الشديد

فوجئنا اليوم بخبر إغلاق صفحتنا على الفيسبوك بعد محاولات كبيرة لاختراق مواقعنا.
وما نقمت منا إدارة الفيسبوك إلا أننا نقول الحق، وندافع عن قضايا أمتنا العادلة في فلسطين وفي غيرها.
لذلك أوجه ندائي باسم الاتحاد إلى جميع المسلمين، والمنصفين في العالم، وبخاصة أهل العلم والمروءة أن يقفوا مع الاتحاد ومع صفحته الجديدة وقوفاً مع الحق، ودرءاً للظلم والطغيان، وحماية لصوت الحق الذي يراد إسكاته بجميع الوسائل (وَاللَّهُ غَالِبٌ عَلَىٰ أَمْرِهِ وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ).
علما بأن صفحتنا الرسمية السابقة على الفيسبوك من أنشط الصفحات، وبلغ عدد متابعيه إلى أكثر من ثلاثة ملايين متابع. فننتظر منكم الدعم والنصرة والتأييد من خلال الدخول على الرابط أدناه والضغط على المشاركة والإعجاب بالصفحة ونشرها على أوسع النطاق وجزاكم الله خيرا
https://www.facebook.com/unionofmuslimscholarsذ

الأمانة العامة
الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى