مقالات أصولية

المعنى الحقيقي ما هو؟

المعنى الحقيقي ما هو؟


قولهم: المعنى الحقيقي، والمعنى المجازي.. هو اصطلاح جرى وتواضع الناس عليه دون مشاحة فيه. وإلا فما يسمى “معنى مجازيا” قد يكون هو عين الحقيقة، أي هو المعنى الحقيقي المراد عند المتكلم. وقد يكون المسمى “معنى حقيقيا” هو عين الخطأ، ولا وجود له في قصد المتكلم.
والعبرة إنما هي بما يقتضيه المقام والمساق، فإن دلا على أن المعنى الظاهري الحَرفي هو المقصود، فهو المعنى الحقيقي. وإن دلا على أنه ليس هو المقصود، وأنه غير لائق ولا مناسب لمساق الكلام وموضوعه، فيكون المعنى الحقيقي – حقيقة – هو ما وراءه، مما تدركه العرب بالبديهة والسليقة، أو يدرَك ببعض التدبر والتأمل.
ولو كانت الدلالات اللفظية الحَرفية هي المعاني الحقيقة حتما، لما كنا بحاجة إلى قوله تعالى: {أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا} [محمد: 24].
وهل سمعتم في التاريخ عن شخص يطلب من أمه أن تقف، يم يشرع في الحفر تحت قدميها بحثا عن الجنة، تطبيقا لحديث: الجنة تحت أقدام الأمهات؟؟
وأما الذين يقبلون التأويل في بعض الآيات والمجالات، ويرفضونه في غيرها، فيخشى عليهم أن يكونوا من {الَّذِينَ جَعَلُوا الْقُرْآنَ عِضِينَ} [الحجر: 91]، وكأنَّ بعضه نزل بلسان العرب، وبعضه نزل بغيره..

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى